عام / رئيس وكالة الأنباء السعودية : جريدة "أم القرى" و "واس" نموذجان إعلاميان يُحتذى بهما في مجال الإعلام الرصين

الخميس 1443/8/28 هـ الموافق 2022/03/31 م واس
  • Share on Google+

مكة المكرمة 28 شعبان 1443 هـ الموافق 31 مارس 2022 م واس
رفع رئيس وكالة الأنباء السعودية المكلف الدكتور فهد بن حسن آل عقران، الشكر والامتنان لخادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، وسمو ولي عهده الأمين ـ حفظهما الله ـ على صدور الأمر السامي الكريم بضم جريدة "أم القرى" إلى وكالة الأنباء السعودية، مشيرًا إلى أن ذلك سيسهم في تعزيز مسيرة القطاعين اللذين يُعدان قطبا الإعلام الرسمي في المملكة العربية السعودية.
وقال الدكتور آل عقران في تصريح له عقب اختتام حفل مرور 100 عام على تأسيس جريدة "أم القرى": إن جريدة "أم القرى" التي أسسها الملك عبدالعزيز آل سعود ـ رحمه الله ـ عام 1343هـ كأول جريدة رسمية للدولة وجدت الاهتمام البالغ منه - رحمه الله - وأبناؤه الملوك البررة ـ رحمهم الله ـ حتى عهد خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود ـ أيده الله ـ إذ تزخر بمواد صحفية موثوقة عن تاريخ المملكة على مدى قرن مضى، وأصبحت محل دراسة الكثير من الباحثين والمهتمين بتاريخ الدولة السعودية وأنظمتها منذ عهد الملك عبدالعزيز حتى وقتنا الحاضر.
وأضاف إن جريدة "أم القرى" تؤرخ للبداية الفعلية للإعلام السعودي في عهد الملك عبدالعزيز ـ رحمه الله ـ خاصة بعد أن استتب الأمن والاستقرار في البلاد، حيث شهد الإعلام في عهده مراحل متدرجة من التطور والنماء وأضيف للإعلام السعودي بعدًا من نوع آخر تجلى في الاضطلاع بمهام خدمة المجتمع وتوعيته وإبراز مسيرة بناء المملكة وازدهارها لاسيما بعد توحيد أركانها، والعمل على توثيق جهود الملك عبدالعزيز في تنمية البلاد ورفعتها وفي مقدمة ذلك اهتمامه ـ طيب الله ثراه ـ في خدمة حجاج بيت الله الحرام والمعتمرين وزوار المسجد النبوي الشريف، ناهيك عن اهتمامه بتعزيز تعاون المملكة وعلاقاتها مع دول العالم.
وأوضح أن جريدة أم القرى وواس هما صوتا الدولة الرسمي ويجتمعان في اتجاهات مهنية مشتركة تتمثل في نشر الأخبار الرسمية للقيادة الرشيدة ومجلس الوزراء وما ينبثق عن المجلس من قرارات وأنظمة وتشريعات ينتظرها المواطن والمتابع للشأن السعودي خاصة بعد نشر إيجازها في واس ثم بث تفاصيلها في جريدة أم القرى، وسيضفي عملهما بعد الانضمام تحت مظلة واحدة مزيدًا من الانسجام في العمل الإعلامي للجهازين لاسيما نحو تحقيق رسالة الإعلام الرسمي الرصين الناجح بإذن الله .
وبين أن "واس" التي تأسست منذ أكثر من 50 عامًا هي الأخرى نافذة إعلامية تاريخية موثوقة أطلت على مدى خمسة عقود على تاريخ وحاضر المملكة وأصبحت موادها الإخبارية جزءًا مهماً من الوثائق التاريخية التي رصدت محطات مهمة في مسيرة نماء البلاد، مشيراً إلى أن "واس" تشهد هذا العام نقلة فريدة من نوعها تتمثل في بدء تنفيذ مشروعات إعلامية تطويرية تمخضت عن استراتيجيتها الجديدة التي أقرها المقام السامي لها من أجل النهوض بدورها، وستكون جريدة أم القرى في إطار هذا التوجه لدعم دورهما الإعلامي في ظل ما تعيشه المملكة من تقدم مذهل في مختلف المجالات نظير رؤية 2030، ولمواكبة التطور المذهل في وسائل الإعلام والاتصال، وذلك دون الإخلال بالقيم الإخبارية للجهازين.
وتوجه رئيس وكالة الأنباء السعودية في ختام تصريحه بالشكر لصاحب السمو الملكي الأمير خالد الفيصل مستشار خادم الحرمين الشريفين أمير منطقة مكة المكرمة على تشريفه حفل المئوية، مثنيًا على جهود معالي وزير الإعلام المكلف رئيس مجلس إدارة وكالة الأنباء السعودية الدكتور ماجد بن عبدالله القصبي ودعمه المستمر للإعلام السعودي بشكل عام و"واس" على وجه الخصوص حتى أنجزت هذه الخطوة المهمة في تاريخ الإعلام السعودي؛ وهي انضمام جريدة أم القرى لـ "واس".
// انتهى //
01:31ت م
0006