رمضان / التوازن الغذائي خلال رمضان .. المسار الصحي الأمثل للصائمين

الثلاثاء 1443/9/18 هـ الموافق 2022/04/19 م واس
  • Share on Google+

الرياض 18 رمضان 1443 هـ الموافق 19 أبريل 2022 م واس
شهر رمضان هو شهر البر والتواصل وتنشط فيه الحياة الاجتماعية، فالناس يستقبلون فيه الأقارب والأصدقاء ويحلون ضيوفاً عليهم، ويلتفون جميعاً حول مائدة إفطار عليها ما لذ وطاب من المأكولات والمشروبات احتفاءً بصومهم. لذا من الضروري الحرص على الاهتمام بالتغذية الصحية السليمة.
وأوضحت استشاري غذاء وتغذية بقسم تغذية الإنسان بجامعة طيبة الدكتورة سها هاشم عبدالجواد على أن من أهم الإرشادات الصحية المرتبطة في شهر رمضان هو البدء بتناول التمر عند الإفطار، لأن التمر مصدرٌ غني بالألياف، وأيضا ً يجب أن يحتوي الإفطار على كمية كبيرة من الخضروات، للحصول على الفيتامينات والمعادن، مضيفة أن من الأمور المهمة كذلك شرب السوائل للتعويض عمّا يخسره الجسم منها خلال اليوم، وشرب كميات كافية من الماء بكمية لا تقل عن (10 أكواب من الماء)، إضافة إلى تناول الأطعمة الغنيّة بالسوائل المرطّبة خلال شهر رمضان.
وأكدت على ضرورة تجنّب المشروبات التي تحتوي على الكافيين مثل القهوة والشاي والمشروبات الغازية، لما تسببه من إدراراً للبول لدى بعض الأشخاص، مما يؤدي إلى جفاف الجسم، كما يجب تناول الأطعمة المناسبة عند السحور لمد الجسم بالطاقة خلال ساعات الصيام، لذا يجب أن تكون وجبة السحور متكاملة لتمنح الطاقة الكافية حتى وقت الإفطار.
وذكرت أن الأطعمة المناسبة التي تساعد على الصيام، هي الأطعمة الغنية بالكربوهيدرات المعقدة كالفاكهة والخضروات، والحبوب، والبروتين النباتي كالحمص والعدس التي تشكّل مصدراً مهمّاً للطاقة الدائمة خلال اليوم , وتناول مشتقات الحليب قليلة الدسم مثل اللبنة واللبن مع إضافة بعض الدهون الصحية غير المشبّعة إلى الفطور والسحور مثل الأفوكادو، والمكسّرات غير المحمصة والزيتون وزيت الزيتون.
وأشارت الدكتورة عبدالجواد إلى ضرورة تجنب الأطعمة المقلية لأنها تحتوي على الكثير من الدهون، ومن الضروري ممارسة الرياضة بعد الإفطار بساعة إلى ساعة ونصف والاهتمام بالنمط الصحي من حيث النوم الجيد وشرب السوائل وتناول الغذاء الصحي.
// انتهى //
15:51ت م
0113