اقتصادي / منتدى الرياض الاقتصادي وغرفة جازان ينظمان حلقة نقاش لدراسة آفاق وتحديات مجال العمل الجديد

الاثنين 1443/10/29 هـ الموافق 2022/05/30 م واس
  • Share on Google+

الرياض 29 شوال 1443 هـ الموافق 30 مايو 2022 م واس
نظم منتدى الرياض الاقتصادي بالتعاون مع غرفة جازان حلقة النقاش الثانية لدراسة آفاق وتحديات مجال العمل الجديد : (العمل الحر -العمل المرن – العمل عن بعد) بحضور عدد من المسؤولين الحكوميين والأكاديميين ورجال وسيدات الأعمال والمهتمين بالشأن الاقتصادي.
وتحدث في بداية الحلقة رئيس مجلس إدارة غرفة جازان المستشار أحمد بن محمد أبوهادي متناولًا أهمية المنتدى في ظل التحولات التي يشهدها الاقتصاد الوطني من إعلان هيكله وبناء قاعدة اقتصادية أكثر اتساعاً وديناميكية تعتمد على التنوع والاستقلال الأمثل لثروات المملكة الطبيعية والبشرية ودمج الابتكار والمعرفة بمنظومة الإنتاج، منوهًا بأهمية المنتدى كونه يلعب دوراً بارزاً باعتباره مركزاً بحثياً للتفكير الإستراتيجي ويدعم اتخاذ القرار الاقتصادي والتنموي من خلال استشراف المستقبل ومناقشة وتشخيص القضايا الاقتصادية والتنموية الحالية وإعداد الدراسات وصياغة التوصيات.
من جانبه أكد رئيس مجلس أمناء منتدى الرياض الاقتصادي الدكتور خالد بن سليمان الراجحي, أهمية هذه الدراسة في الوقت الحالي من خلال انتشار العمل عن بعد بصورة عامة والعمل الحر بشكل خاص في السنوات الماضية على مستوى العالم بسبب الحاجة إليه وملاءمته للمتغيرات التي طرأت على سوق العمل نتيجة للتطور الذي شهده قطاع الاتصالات وتقنية المعلومات وكان من نتائجه التحول إلى الاقتصاد المعرفي والتحول الرقمي مما أدى إلى تحول الاقتصاد العالمي من اقتصاد قائم على الموارد الطبيعية إلى اقتصاد قائم على التقنية ومهارات الموارد البشرية.
وأوضح الدكتور عضو مجلس الأمناء فيصل بن عبد الله البواردي، أن الدراسة تأتي أهميتها في استقصاء مرئيات أصحاب المصلحة من حكوميين وقطاع خاص ومواطنين وتحلل الدراسة منظومة العمل الجديدة والمتمثلة في العمل الحر والعمل عن بعد والعمل المرن وإجراء مقاربة بين منظومة العمل التقليدي والعمل الجديد وبيان الإيجابيات والسلبيات لمنظومة العمل الجديدة والآثار الاقتصادية المترتبة على ذلك.
يذكر أن نتائج وتوصيات ومبادرات هذه الدراسة ستعلن بشكل تفصيلي خلال فعاليات الدورة العاشرة للمنتدى في شهر نوفمبر 2022م.
// انتهى //
10:58ت م
0030