حج / وزارة النقل والخدمات اللوجستية تنجز عدداً من أعمال الصيانة والسلامة على طرق المدينة المنورة

الأربعاء 1443/12/7 هـ الموافق 2022/07/06 م واس
  • Share on Google+

منى 07 ذو الحجة 1443 هـ الموافق 06 يوليو 2022 م واس
واصلت وزارة النقل والخدمات اللوجستية تنفيذ أعمال الصيانة الوقائية ومبادرات السلامة على طريق المدينة المنورة / مكة المكرمة السريع ، وذلك استعداداً لموسم حج العام 1443هـ، والمساهمة في ضمان سلامة وصول ضيوف الرحمن وسهولة تنقّلهم إلى المشاعر المقدسة وأداء شعائر الحج بكل يسر.
وقد بلغت مشاريع أعمال الصيانة الوقائية على طريق المدينة المنورة / مكة المكرمة السريع خلال العام 2021/2022م قرابة ستة مشاريع، إذ تم الانتهاء من ثلاثٍ منها ، ويتبقّى ثلاث أخرى جاري العمل على استكمالها، حيث بلغت نسبة الإنجاز فيها 75%.
كما شملت الأعمال التي تم تنفيذها على طريق المدينة المنورة / مكة المكرمة السريع كشط وإعادة سفلتة بطول 121 كم، وتنفيذ الدهانات على مسافة 196 كم من أجزاء الطريق، وتنفيذ حواجز معدنية بطول 8550 متراً طولياً، وتنفيذ حواجز خرسانية بطول 8226 متراً طولياً، وتنفيذ السياج السلكي بطول 3330 متراً طولياً، إضافةً إلى تركيب حواجز معدنية بنظام الأسطوانات الماصة للصدمات بطول 1600 متراً طولياً، وتحسين وتطوير 5 تقاطعات سطحية.
وقد قامت وزارة النقل والخدمات اللوجستية بإعداد خطط وبرامج الاستعداد لموسم حج العام 1443هـ على طريق المدينة المنورة / مكة المكرمة السريع، وذلك للتأكد من سلامة الطريق والجسور والأنفاق وكافة وسائل السلامة، وإيجاد الطرق البديلة لها في حالة الطوارئ، حيث تم تشكيل 3 فرق لتنفيذ هذه المهام توزّعت على النحو التالي: فريق متابعة الخدمات على الطرق، وفريق الإشراف والمتابعة لمشروعات الوزارة بالمدينة المنورة، وفريق المشاركة في الخطة العامة لتدابير الدفاع المدني.
وتهدف هذه الجهود التي تقوم بها الوزارة في رفع مستوى الخدمات على الطرق، ورفع مستوى سلامة وصيانة الطرق والإنارة والطرق الترابية، والتنسيق مع الجهات المشتركة فيما يتعلق بالمهام المشتركة، ومساندة الدفاع المدني وتطبيق خطة الطوارئ، وصولاً لتحقيق مستهدفات الاستراتيجية الوطنية للنقل والخدمات اللوجستية، التي تعد محوراً رئيساً وهاماً في برامج رؤية المملكة 2030.
وتستهدف الاستراتيجية الصعود بالمملكة للمرتبة السادسة عالمياً في مؤشر جودة الطرق بحلول عام 2030، ومواصلة ريادتها عالمياً في مؤشر ترابط الشبكات، إلى جانب خفض معدل حالات الوفيات الناجمة عن الحوادث المرورية.
// انتهى //
22:37ت م
0154