عام / شخصيات إسلامية كورية تثمن دور المملكة الريادي في العالم الإسلامي

الاثنين 1440/9/15 هـ الموافق 2019/05/20 م واس
  • Share on Google+

الرياض 15 رمضان 1440 هـ الموافق 20 مايو 2019 م واس
ثمن إمام وخطيب المركز الإسلامي بسيئول بجمهورية كوريا الأمين العام لاتحاد المسلمين الكوريين سابقاً الدكتور عبدالرحمن لي، مواقف المملكة العربية السعودية في خدمة الإسلام والمسلمين، ورعاية مصالحهم، مشيراً إلى أن حب السعودية والدفاع عنها دين وقربة إلى الله تعالى.
وأكد الدكتور عبدالرحمن لي، أن مثل هذه البرامج التي تنفذها وزارة الشؤون الإسلامية والدعوة والإرشاد، تعكس مدى حرص واهتمام خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، و سمو ولي عهده الأمين - حفظهما الله -، على كل ما من شأنه تآلف المسلمين وتقاربهم واجتماعهم.
من جهة أخرى، نوه رئيس اتحاد المسلمين الكوريين الدكتور حسين كيم بالدعم المتواصل لمسلمي كوريا من خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود ــ حفظه الله ــ، مؤكداً أن المملكة العربية السعودية هي قلب العالم الإسلامي، والمسلمون يقدرون دورها الكبير والمحوري في خدمة قضاياهم، ومن ذلك البرامج التي تنفذها وزارة الشؤون الإسلامية والدعوة والإرشاد في كوريا في شهر رمضان، والتي تسهم في ربط المسلمين بعلماء ودعاة المملكة، التي تعلمنا منها الوسطية والاعتدال ومحبة الخير ونشر السلام والألفة.
جاء ذلك في تصريح لهما على هامش مشاركتهما في مراسم تدشين برنامج خادم الحرمين الشريفين لتفطير الصائمين بالمركز الإسلامي بسيئول، الذي تنفذه وزارة الشؤون الإسلامية والدعوة والإرشاد بمتابعة وإشراف من معالي وزير الشؤون الإسلامية والدعوة والإرشاد الدكتور عبداللطيف بن عبدالعزيز آل الشيخ.
// انتهى //
23:59ت م
0225