اجتماعي / مركز التثقيف الأسري يختتم اللقاء التدريبي "الإيجابية في حياتنا"

الخميس 1441/6/19 هـ الموافق 2020/02/13 م واس
  • Share on Google+

بريدة 19 جمادى الآخرة 1441 هـ الموافق 13 فبراير 2020 م واس
اختتم مركز التثقيف الأسري أمس، اللقاء التدريبي الذي حمل عنوان "الإيجابية في حياتنا" ، بحضور ٧٠ طالبة وعدد من منسوبات كلية الشريعة والدراسات الإسلامية ، وذلك بمقر كليات البنات بجامعة القصيم.
وشهدت فعاليات اللقاء التدريبي عدة أوراق عمل قدمتها وكيلة عمادة شؤون الطالبات بجامعة القصيم الدكتورة أمل الربيش ، حيث بدأت اللقاء بطرح مقدمة في الإيجابية وفن التعارف ، متحدثةً عن مفهوم السعادة الإيجابية، ومفهوم الإيجابية وأنواعها، وتناولت التفكير الإيجابي في بيئة العمل والذكاء الثقافي وبناء العلاقات.
واختتمت الدكتورة الربيش اللقاء بذكر عدد من مهارات التفكير الإيجابي، مشيرةً إلى أن الإيجابية تبدأ من الدافعية في سبيل تعزيز رفاهية الحياة للأفراد، وعن طريق تقديم خدماته وتفكيره الإيجابي لقطاع كبير من الأفراد في المجتمع.
وفي نهاية اللقاء قدم مركز التثقيف الأسري شكره وتقديره للدكتورة أمل الربيش على تقديمها لهذا اللقاء.
يذكر أن مركز التثقيف الأسري هو مركز تثقيفي وتعليمي غير ربحي، تابعاً لجمعية التنمية الأسرية بمدينة بريدة "أسرة" ، وهو متخصصاً في مجال التعليم والتثقيف لأفراد الأسرة ، حيث أنه ينظم ويستضيف العديد من الفعاليات واللقاءات والندوات التي تهم الأسرة وتساعد على تماسكها وصونها من كل ماقد يؤثر عليها من عدة عوامل نفسية واجتماعية ، لتسهم الأسرة في تعزيز مكانة المجتمع السعودي المسلم.
// انتهى //
19:19ت م
0233