عام / الأمم المتحدة تؤكد أن قوات حفظ السلام في لبنان حالت دون وقوع مأساة غرق 37 شخصاً كانوا في طريقهم لأوروبا

الأربعاء 1442/1/28 هـ الموافق 2020/09/16 م واس
  • Share on Google+

نيويورك 27 محرم 1442 هـ الموافق 15 سبتمبر 2020 م واس
أكدت الأمم المتحدة أن سفينة تابعة لقواتها لحفظ السلام في لبنان ( اليونيفيل ) قامت يوم أمس بتحديد مكان قارب فقد مساره في البحر الأبيض المتوسط ، خارج المياه الإقليمية الدولية، وعلى متنه 37 شخصا من المهاجرين الفارين إلى أوروبا.
وأشار البيان الصادر من الأمم المتحدة اليوم إلى أنه بعد إبلاغ السلطات اللبنانية، أفادت قوات (اليونيفيل) بنقل الأشخاص الـ 36 إلى قاعدة بيروت على الفور وهم 21 رجلا و10 نساء بينهنّ امرأة حامل، وخمسة أطفال بينهم طفل في حالة حرجة، فيما وجد شخص متوفي على متن القارب.
وبحسب البيان تم استقبال الناجين في القاعدة البحرية من قبل الصليب الأحمر اللبناني ومفوضية الأمم المتحدة السامية لشؤون اللاجئين، والسلطات المحلية المتابعة لهذه القضية.
ولفت البيان النظر إلى أن الأولوية الأولى لبعثة اليونيفيل كانت ضمان سلامة جميع الأشخاص الذين تم إنقاذهم في البحر، وخاصة الطفل الذي وُجد في حالة حرجة، وقد توجهت القوة إلى قاعدة بيروت البحرية التابعة للجيش اللبناني دون تأخير.
// انتهى //
02:26ت م
0274